أهم الأخبار

وزير التنمية المحلية وحركة لاتهدأ في كشف المستور بالخانكة

كتبت / بهية مكي  .

قام اللواء محمود شعراوي صباح اليوم بجولة مفاجئة لعدد من المناطق والشوارع التابعة لمركز ومدينة الخانكة بمحافظة القليوبية ، وذلك بعد تلقي الوزارة عدد من الشكاوي من المواطنين بتدني مستوي الخدمات خاصة النظافة وتدهور حالة الشوارع ووجود أعمال تكسير في بعض المناطق والإشغالات التي تؤثر علي الحركة المرورية وسير المواطنين .
ورصد الوزير شعراوى خلال الجولة تراكم كميات كبيرة من القمامة على أبواب وأسوار عدد كبير من مدارس المدينة وعدد من الشوراع الرئيسية والفرعة بالخانكة ، والتى تؤثر على الصحة العامة للأطفال المترددين على المدارس والشكل الحضارى والجمالى لها .
كما رصد وزير التنمية المحلية أعمال تكسير فى الأرصفة والأسفلت لبعض الشوارع والإشغالات والسيارات القديمة مما يؤثر على حركة سير المواطنين ، كما رصد الوزير وجود بعض المواقف العشوائية لسيارات الفان على مزلقانات السكة الحديد ومركبات التوك توك ، كما تلاحظ وجود عدد من النباشين الذين يقيمون بإخراج القمامة خارج بعض صناديق القمامة الموجودة فى الشوارع بالاضافة إلى إشعال النيران فى أكوام القمامة مما يؤثر على الشكل العام والصحة العامة للمواطنين .
كما رصدت الجولة وجود عدد كبير من المبانى العشوائية والغير مخططة فى عدد من المناطق بالمدينة،

كما حرص اللواء محمود شعراوى على الإلتقاء بعدد من المواطنين للإستماع إلى مطالبهم وشكواهم فيما يخص الخدمات المقدمة من مجلس مدينة الخانكة حيث تركزت الشكاوى حول وجود أعداد كبيرة من التوك توك التى تعيق حركه المارة وتدنى كبير فى مستوى النظافة.

وعقب ذلك توجه اللواء محمود شعراوى إلى مقر مدينة الخانكة والتقى مع رئيس المدينة ، موجهاً حديثه له قائلاً ” أنت راضى عن نفسك .. وكل المخالفات دى موجودة والقمامة اللى فى الشوارع والإشغالات والناس قبلتها و عمالة تشتكى ولا حد بيستمع ليها  ” .
وأضاف شعراوى ” بعتنا عشرات من الكتب الدورية من الوزارة وقولنا الناس تتابع النظافة أمام المدارس .. ونيجى نلاقى الشكل بالمنظر ده .. وقولنا نقابل الناس ونسمع لمشكلها والشكاوى بتاعتها ونحلها ونخفف عنها”.
كما رصدت جولة الوزير وجود تلاعب بجهاز البصمة الخاص بتوقيع حضور وانصراف الموظفين ووجود أكثر من سجل لحضور وانصراف الموظفين

، كما تم رصد وجود متأخرات لم يتم تحصيلها عن مدد سابقة بمبلغ ٤ ملاين جنيه والخاصة برسوم نظافه وايجارات مساكن ومحلات ورسوم تفتيش ، حيث تم تحصيل مبلغ ٢٠٦٤٢٢ خلال شهر نوفمبر الجارى ، بالاضافة إلى عدم تطبيق قانون رقم ٣٠٩ لسنه ١٩٥٥ بشأن الحجز الإداري ، وعدم وجود حصر بأملاك الدولة وإنخفاض فى تنفيذ قرارات الازالة على تعديات الدولة .
كما التقى اللواء شعراوى مع الدكتور علاء عبدالحليم محافظ القليوبية وتفقدا المركز التكنولوجي وعدد من الإدارات بمجلس المدينة منها الادارة الهندسية وتلاحظ قلة عدد المهندسين والعاملين الموجودين على قوة هذه الادارة الهامة ، وكذا إدارة شئون البيئة ، كما تم رصد عدم وجود أى مخططات استراتيجية وتفصيلية لكافة القرى والوحدات المحلية التابع لمجلس المدينة .
و أكد اللواء محمود شعراوى أن خدمة المواطن تأتى على رأس أولويات واهتمامات الوزارة ، بالاضافة إلى الاستمرار فى تحسين مستوى الخدمات المقدمة إلى المواطنين فى كافة المحافظات .
وشدد شعراوى الجولة على ضرورة رفع كافة الإشغالات الموجودة بالشوارع والطرق الرئيسية والتي تتسبب في إعاقة الحركة المرورية وسير المواطنين وإحداث إختناقات مرورية فى بعض المناطق بالاضافة إلى مواجهة المواقف العشوائية على مزلقانات السكك الحديدية .
كما وجه شعراوى بالاستمرار في تحسين مستوى كافة الخدمات التي تقدم للمواطنين وتحسين مستوى النظافة ورفع القمامة من الشوارع أولاً بأول بجانب التواصل المستمر مع المواطنين للاستماع إلى شكواهم وحلها بصورة سريعة وعقد اجتماعات دورية بشكل أسبوعى معهم للإستماع الى مطالبهم وشكواهم .
كما وجه الوزير شعراوى فى ختام الجولة رئيس مجلس المدينة بسرعة تحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين ورفع مستوى النظافة وزيادة معدلات تحصيل حقوق الدولة والازالة الفورية للتعديات على أراضى وأملاك الدولة تنفيذاً لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية بالحفاظ على حقوق الشعب والأجيال القادمة ،

كما أمر الوزير بإحالة رئيس مجلس المدينة ومسئول الأملاك والموظف المسئول عن حضور وانصراف الموظفين إلى النيابة الادارية ، بالإضافة إلى إيقاف الموظف المسئول عن الحضور والانصراف شهر عن العمل

.ججاجاء ذلك في إطار الجولات الميدانية التى يقوم بها اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية للمحافظات لمتابعة وحل شكاوى المواطنين وتحسين كافة الخدمات المقدمة إليهم تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية وتكليفات السيد رئيس مجلس الوزراء

الوسوم

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق