أهم الأخبارالأخبار

مسابقة 12 / 12 / 2018 للقيادات بالقليوبية تايهه ياولاد الحلال .. لابسه طاقية اخفى بإيد عفريت الديوان

سمير بحيرى

سبعة اشهر كاملة مضت على الاعلان لمسابقة المديروا العموم بالديوان العام ومازالت معلقة حتى الان !! طالت فترة المسابقة وحولها حالة من الغموض فرضت سؤال يدور فى أذهان الجميع من خلف تأخير تلك المسابقة ؟؟ ولمصلحة من يظل الوضع على ماهو عليه بقيادات تم ندبها لشغل الوظيفة ؟؟ ولماذا لم تشكل اللجنة السباعية حتى الان لأختيار تلك القيادات ؟؟ وكيف يصمت الدكتور علاء عبدالحليم محافظ القليوبية والدكتورة ايمان ريان نائب المحافظ  والدكتور عواد احمد على السكرتير العام على عمليات الندب للقيام بالاعمال لتلك الوظائف الحساسة كل تلك الفترة ؟؟ وهل صحيح ان عفريت الديوان العام هو صاحب اليد الخفية فى تأجيل موعد الانتهاء من تلك المسابقة وشغل تلك الوظائف بالطرق القانونية الرسمية وليس الندب ؟؟ وهل فعلا القيادات التى تشغل الوظائف بالندب الان لها دور فى اقناع الكبار بالتأجيل ؟؟ ام ان هناك من بين المتقدمين لشغلها قيادات حقيقية وتستحق المنصب عن جداره وتستوفى كل الشروط عن الموجودين حاليا ولكن هؤلاء ليسوا على هوا الكبار فيتم التأجل لهذا السبب ؟؟ هل فعلا عفريت الديوان يسعى بكل ما اوتى من قوة لاقناع الكبار بأنه ليس فى الامكان ابدع مما كان وان هؤلاء القيادات المنتدبة لتلك المناصب اقدر بها وافضل من غيرها لارتباط المصالح وانه يخشى من القيادات التى ستأتى بالمسابقة لأنه لايرغب فى وجود كفاءات وقيادات ذات مهارة عالية وفهم عميق لدورها ورؤية حقيقية فى شغلها لهذه المناصب فتغل يد عفريت الديوان ويصبح دورة تنسيقى فقط ؟؟

الخلاصة ان هناك تلكئ فى الانتهاء من مسابقة 12 / 12 /2018 ترك خلفة علامات استفهام كثيرة ومس ذمة الكثيرين من القيادات الكبرى رغم ان الامر ابسط بكثير مما يصورة البعض فبمجرد انعقاد اللجنة وارسال نتيجة المقابلات الشخصية بالدرجات ينتهى كل شيئ وترمى الكرة فى ملعب الاجهزة الرقابية ووزارة التنمية المحلية ليبرئ الجميع ساحته وذمته حتى بما فيهم عفريت الديوان !! فهل من مجيب ؟؟ انا لمنتظرون .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق