أهم الأخبارمقالات

الدكتور عزت الخياط يكتب عن : (الباز..لمعي مكاريوس.زعفرانة )

ظهر في الأيام الأخيرة بوادر عمل نرجوا أن يوءد سريعا قبل ان تستعر نيران فتنة مجتمعية ثلاثية الاضلاع في وجهة النظر القصيرة ولكنها تعم المجتمع كله من وجهة النظر الفاحصة. مصريون مسيحيون يصلون في منزل في كنيسة. نعم هل هم يصلون ام ماذا يفعلون هم يصلون .
اذا لم تكن كنيسة الي من تعود المحاسبة هل هي لأفراد ام للمؤسسة المسؤولة عن تنظيم العلاقات بين الناس ممثلة في الأجهزة المحلية وغيرها والجهات الأمنية اذا تتطلب الاستدعاء للفصل بين متنازعين الأمر جد خطير أن تقوم الجماعات والافراد بالحكم والأمر والنهي .نتناول اطراف الأمر .. زعفرانة..قرية بها تنوع عقائدي كل انسان فيها يريد أن يمارس صلواته وطقوس عقيدته هذا حق للجميع دون تفرقة اواستثناء… الاسقف مكاريوس .
كان ينبغي أن يحرك حسه الوطني ويرسل لمندوبه القس القائم علي الصلاة بالابتعادثم يتواصل مع الأجهزة المعنية بحكمة الأساقفة الكبار ويروي الحدث طالبا التدخل السريع قبل أن يصدر بيانه في أوقات لاتحتمل بيانات ضررها اكثر من فائدتها . د.محمد الباز. …. . استاذ جامعي لامع واعلامي وصحفي محترف ولكنه للأسف الشديد بعد كل البعد عن مهنيته وحرفيته التي عهدناه فيها وانحرف به لاادري هواه اوعدم توفيقه فظهر في برنامجه٩٠دقيقة علي قناة المحور معاديا تماماللاسقف مكاريوس وأبعده الأمر عن الحياد وإظهره كأنه محرك لنار فتنة مجتمعية متعمدة القس إكرام لمعي……. استدرج ايضا لإصدار بيان …لم يكن مكانه أو زمانه… هو والكنيسة الإنجيلية المعروف عنها حكمتها فكان ينبغي ألا تدخل المعترك وان يؤجل البيان والشهادة التي استدرجه لهاد.محمد الباز علي الهواء امام جموع الناس المجتمع المصري.
انت المضار الاول ايها الشعب العبقري من مثل هذه السقطات فكلما التام جرح يأتي البعض ويجرحون غيره حتي يكون المجتمع في نزيف دموي مستمر . الأخوة جميعكم ارجوكم جميعا في الزعفرانة وكل زعفرانة في ربوع مصر فلتقدموا مصلحة الوطن فوق كل مصلحة. الوطن في مرحلة تستدعي الاصطفاف الوطني بكافة المعتقدات ولا اقول الطوائف لأننا لسنا طوائف.اقول للجميع فلتهدا نفوسنا فنحن جميعا نعبد الله ونصلي له فلنوحد القلوب حول اله معبود يصلي كل منا له كل علي عقيدته كلنا يبغي جناته والبعد عن نيرانه الاخروية فارجوكم حققوا الوصول إليها بالحب والتآخي حتي لاتاكلكم النيران الدنيويةولاتطلوا جنات الاخرة …الأجهزة المحلية والأمنية.
ارجوكم حاسبوا كل من اخطا حاسبوا كل من اثار الفتنة حاسبوا بشدة من يحسب نفسه زعيم اومن يحسب نفسه القائم علي إنفاذ القانون دون سند.. نحن نعيش مرحلة تحمل الوعد بالتقدم للامام الي مصاف كبار الدول فلا نعيق حركة التقدم بايدينا أنها مرحلة يظهر فيها الرئيس بنفسه حرصه علي ترميم وبناء الكنائس واعطاء كل مواطن الحق في أن يكون له مسجده اوكنيسته اومعبده فلنستغل هذه المرحلة العادلة في حياة المجتمع ولانترك لاصحاب الهوي أو المتسرعين أو المتشددين الفرصة للأخذ بالمجتمع الي مالا يحمد عقباه ايها الشعب المصري فلتكن كما انت المعلم والقائد المبدع علي مر الزمان ولا تتأثر بفتنة ولا ينجرف بك تيار العصبية الي ما يريده اعداؤك .
لك حبي يا زعفرانة لك ملامتي ايها الاسقف مكاريوس ولك عتابي الشديد جدا د.محمد الباز.وعتابي الأشد للقس إكرام والمشيخة الإنجيلية بالمنيا. مصرنا الحبيبة وشعبك الأبي دائما رايتك مرفوعة حفظكم الله من كل مكروه وسوء
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق